دراسة جدوى

علامات الرفض في المقابلة الشخصية

في حالة تقدم الفرد على وظيفة سيجد أمامه بعض العلامات التي تشير إلى نجاح المقابلة الشخصية من حيث ردود الأفعال الخاصة بمسئول الموارد البشرية، بينما قد تظهر بعض العراقيل والعلامات المشيرة إلى الرفض في المقابلة الشخصية، والتي يجب أن يعرفها المتقدم على الوظيفة ومعرفة أسبابها، لذلك من خلال هذا المقال نوضح لكم علامات الرفض في المقابلة الشخصية.

علامات الرفض في المقابلة الشخصية

هناك أكثر من علامة تظهر في المقابلة الشخصية من موظف الموارد البشرية تشير إلى عدم قبولك في الوظيفة المتقدم إليها، والتي تتمثل فيما يلي:

  • لغة الجسد وتعبيرات الوجه الخاصة بموظف الموارد البشرية تعبر عن مدى رضاه عن المقابلة أو رغبته في انهائها بأي شكل.
  • من خلال عدم الانتباه لإجابة الموظف المتقدم.
  • إنهاء المقابلة الشخصية قبل الموعد المحدد لها أو دون طرح الأسئلة الهامة بأكملها.
  • عدم الاهتمام من موظف الموارد البشرية بما يقوله المتقدم.
  • نظر صاحب العمل إلى هاتفه بشكل مستمر.
  • مقاطعة الموظف لحديث المتقدم بشكل مستمر وعدم طرح فرصة للإجابة بشكل حر.

اقرأ أيضًا:دراسة جدوى مشروع مركز علاج طبيعي

نصائح لتجنب الرفض في المقابلة الشخصية

لكي تحصل على مقابلة شخصية ناجحة من بدايتها وحتى نهايتها، ولتترك انطباع جيد لدى موظف الموارد البشرية المسئول عن تقييمك، يجب عليك أن تقوم باتباع السلوكيات التالية:

  • إظهار قدراتك التي تناسب الوظيفة.
  • الحرص على عدم التكلم عن مواهبك باستمرار بشكل مبالغ به يجعل الموظف يشعر بالملل.
  • إظهار الخبرات السابقة بشكل واقعي.
  • يجب أن تكون الخبرات التي حصلت عليها مسبقًا ستضيف للشركة.
  • إظهار الاستعداد والجاهزية التامة للحصول على الوظيفة والالتزام بكل ما ستكلف به.
  • طرح أسئلة متبادلة مع الموظف تدل على أنك شخص واعٍ ومدرك لطبيعة الوظيفة.
  • الحديث بفصاحة والتحدث بكل ما لديك من معلومات عن التخصص.
  • الصمت الطويل بشكل مبالغ به والإجابة بكلمة أو اثنين هو ما ينفر الموظف المسئول عن توظيفك.

اقرأ أيضًا:دراسة جدوى مشروع حراسات امنية

أسباب الرفض في المقابلات الشخصية

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى الرفض في المقابلة الشخصية لأي عمل، والتي تتمثل فيما يلي:

  • عدم الاستماع إلى الموظف المسئول عن التوظيف بشكل كامل والرغبة في السباق بالحديث.
  • إهمال أسئلة المقابلة وعدم التحضير لها وهو ما يظهر في مدى سرعة المتقدم للإجابة على الأسئلة المطروحة.
  • عدم البحث الكافي عن الشركة ومجالاتها قبل التوجه للتقديم.
  • الإجابات السلبية المسيئة إلى جهة العمل السابقة مثل التحدث بأمور سلبية عن المدير والشركة والزملاء.
  • عدم الإلمام الكافي بالمعلومات الموجودة بالسيرة الذاتية مما يوحي بأنها معلومات مزيفة.

لقد وفرنا لكم من خلال هذا المقال مجموعة من النصائح لتجنب الفشل والرفض في المقابلة الشخصية لأي وظيفة وعدم الارتباك أمام موظف الموارد البشرية المسئول عن المقابلة الشخصية مع أسباب الرفض في المقابلة وكيفية التعرف على الرفض.

زر الذهاب إلى الأعلى